بعد المعلومات "المتناقضة والمغلوطة".. الرئاسة الأولى توضح الحقيقة!
 
بالتفاصيل | 2019-03-23

أشار مكتب الاعلام في رئاسة الجمهورية الى انه "تتدوال وسائل الاعلام والتواصل الاجتماعي منذ يوم امس معلومات متناقضة ومغلوطة حول المراسم التي رافقت زيارة وزير الخارجية الاميركية السيد مايك بومبيو الى قصر بعبدا، بعد ظهر امس الجمعة 22 آذار الجاري، وتبني هذه الوسائل تفسيرات واجتهادات استنادا الى هذه المعلومات"، مؤكدا انه "طُبّقت كل المراسم المعتمدة في استقبال وزير الخارجية الاميركية، ولم يحصل اي تأخير للقائه مع فخامة رئيس الجمهورية".

وأضاف المكتب في بيان له انه "وفقا للاصول البروتوكولية: صافح فخامة الرئيس الوزير الضيف والسفيرة الاميركية في بيروت التي رافقته. وبعد انتهاء اللقاء، صافح فخامته سائر اعضاء الوفد الاميركي المرافق للوزير بومبيو، كما هي العادة مع جميع الوفود الرسمية". وأكد ان "توقيع سجل الشرف في القصر الجمهوري يعود لرغبة الضيف، وقد تم تجهيز السجل عند مدخل القاعة وفقا للأصول، لكن امتداد اللقاء الى اطول من الوقت الذي كان مخصّصاً له، ونظراً لارتباط الوزير بومبيو بموعدٍ تأخّر عنه نحو ثلاثين دقيقة، فقد غادر القصر من دون التوقيع على السجل".

وأكد ان "هذه الوقائع الموّثقة بالصوت والصورة تثبت انّ الوزير بومبيو اسُتقبل في قصر بعبدا ووُدّع وفقاً للقواعد البروتوكولية المعتمدة، والتي تمّ مسبقاً اطلاع السفارة الاميركية في بيروت وفريق عمل الوزير بومبيو عليها."

أخبار متعلقة
 
ميغان ماركل تخالف البروتوكول... والامير هاري يتدخل
 
غوتيريش يؤيد تحقيقاً حول الهجمات في الخليج
 
أعمق محطة «مترو» في العالم